أخنوش: التماطل والتهاون لا يعد مقبولا في مغرب اليوم

m

أخنوش: التماطل والتهاون في التعامل مع الأوراش الاجتماعية

لا يعد مقبولا في مغرب اليوم


كشف عزيز أخنوش، رئيس التجمع الوطني للأحرار، أن "الخطاب الملكي لعيد العرش خطاب قوي وذو رسائل واضحة ومباشرة، تمهد لمنعطف هام لا بد أن تسير فيه بلادنا".

وأوضح رئيس التجمعيين في بلاغ له: "لا بد للمغرب وساكنته أن تستفيد من إقلاع اجتماعي حقيقي كما كان الشأن بالنسبة لعدة قطاعات اقتصادية أخرى، لا بد من الاقتراب من المواطن والاستماع لحاجياته، وتنزيل الآليات الناجعة والكفيلة بإحداث الفرق في الواقع اليومي للمغاربة في جميع الجهات".

واعتبر المتحدث ذاته أن "الحاجيات الاجتماعية التي تم التعبير عنها في الحسيمة تهم أيضا جهات أخرى في المغرب، هذا التماطل والتهاون في التعامل مع الأوراش الاجتماعية لا يعد مقبولا في مغرب اليوم".

أزمة صحية تودي بحياة عبد المجيد الظلمي .. "المايسترو" في ذمة الله

--

أزمة صحية تودي بحياة عبد المجيد الظلمي .. "المايسترو" في ذمة الله


توفي، مساء يوم الخميس بالدار البيضاء، اللاعب الدولي السابق عبد المجيد الظلمي عن سن ناهزت 64 عاما، إذ علم لدى مصادر مقربة من الفقيد أن النجم السابق للمنتخب الوطني ونادي الرجاء البيضاوي أسلم الروح إثر أزمة صحية ألمت به.

ويعد الراحل الذي لقب بـ "المايسترو" أحد رموز الجيل الذهبي الذي شرف الكرة المغربية في مونديال مكسيكو 1986، وحصل على جائزة اللعب النظيف التي تمنحها اليونيسكو عام 1992، أي عاما بعد اعتزاله اللعب دوليا.

والظلمي الذي بدأ مساره الكروي الحافل سنة 1971 بفريق الرجاء البيضاوي ظل قادرا على العطاء والتألق طيلة عشرين سنة أبان فيها عن كفاءات عالية استحق بها لقب " المايسترو" حيث أنه كان القائد الحقيقي لخط وسط الميدان يجيد الدفاع والهجوم وقطع الكرات من الخصم، يوجه اللعب ويدعم أصدقائه ويقوم بالتنسيق بين الدفاع والتغطية فضلا عن كونه موزعا من الطراز الرفيع ومراوغا بالفطرة مزج بين التقنية والقوة البدنية والروح الرياضية وذهب الكثير من المختصين إلى اعتباره أحسن وسط ميدان متأخر في تاريخ كرة القدم بالمغرب.


رحيل الفنان المغربي محمد حسن الجندي


رحيل الفنان المغربي محمد حسن الجندي

 

فارق الحياة الفنان المغربي الكبير محمد حسن الجندي، في وقت مبكر من صباح اليوم السبت 25 فبراير بمدينة مراكش، بعد وعكة صحية مفاجئة ألمت به مؤخرا.

وأكد الفنان أنور الجندي وفاة والده عن عمر يناهز 78 عاما، عقب نزلة برد حادة ألمت به مؤخرا تطورت إلى التهاب رئوي أودى بحياته، مشيرا إلى أن جثمان الراحل في طريقه حاليا نحو العاصمة الرباط.

وقال أنور الجندي، ضمن تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، وهو يغالب دموعه، "نحن في طريقنا نحو الرباط، فلا بد أن نقوم بدفن الوالد بالقرب منا، على أن تقام مراسيم الدفن والجنازة يوم غد الأحد".


تحقيق في تفويت هكتارات من الاراضي

قراءة مواد بعض الجرائد اليومية الخاصة بيوم الثلاثاء من "المساء" التي ورد بها أن فرقة للدرك الملكي تحقق في عمليات تفويت هكتارات من الأراضي، المسترجعة من المعمرين، لسياسيين ونافذين بأثمان رمزي ة لمدة 99 سنة، إضافة إلى أراض أخرى تم الاستيلاء عليها من طرف بعض النافذين.

وأضافت الورقية ذاتها أنه تم الشروع في تفويت أراض للخواص في صفقات وصفت بـ"المشبوهة"، نظرا لقيمة الأراضي الفلاحية ومواقعها، وأضافت أن من المنتظر أن يتم الاستماع إلى أطر بوزارة الفلاحة من أجل كشف مصير تلك الأراضي والأسباب والمعايير المعتمدة لتفويتها، ولائحة المستفيدين منها، ونشر الأسماء، وكذا دفتر التحملات ومصير الشغيلة الفلاحية التي كانت تشتغل بضيعات معروفة بخصوبتها وكثرة إنتاجه

ولي العهد الأمير مولاي الحسن يدشن متحف حضارة الماء بالمغرب

----

ولي العهد الأمير مولاي الحسن يدشن متحف حضارة الماء بالمغرب


أشرف ولي العهد الأمير مولاي الحسن، اليوم الخميس بمراكش، على تدشين "متحف محمد السادس لحضارة الماء بالمغرب"، المشيد على مساحة اجمالية بلغت 20 ألف متر مربع بغلاف مالي اجمالي يصل إلى 163 مليون درهم.

وبعد قص الشريط الرمزي قام ولي العهد الأمير مولاي الحسن بجولة بمختلف فضاءات المتحف الذي أطلق عليه أمير المؤمنين الملك محمد السادس اسمه، حيث يبرز هذا المتحف، المنجز من قبل وزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية، بعض آثار عبقرية المغاربة انطلاقا من التعريف بالدور التاريخي للأوقاف في تدبير الماء.

وقد تم إحداث هذا المتحف لغاية إظهار الأبعاد الروحية للماء والتعبير عن مشاعر الإكبار لمنجزات الملك الراحل الحسن الثاني في ميدان الماء، وعن مشاعر الافتخار بسياسة الملك محمد السادسفي مجال الماء، واظهار استعمالات هذه المادة الحيوية في جانبي النظافة والطهارة وبعض الاستعمالات الاقتصادية والتقنية التقليدية للماء.

كما يتوخى من تشييد هذه المعلمة الحضارية التعريف بجوانب من التراث التشريعي والتفاوضي للمغاربة بخصوص الماء، إلى جانب إظهار جوانب من حكمة المغاربة في اقتصاد الماء والوقوف على بعض المعتقدات والصور الملهمة المرتبطة بتدبيره.

ويبرز هذا المتحف علاقة الأوقاف (الأحباس) بالماء ودورها التاريخي في تدبيره، ذلك أنه إلى حدود القرن العشرين كانت حقوق الأوقاف مرعية في الماء، حيث حظيت المساجد والسقايات العمومية والميضاءات والحمامات والمدارس بالأولوية في الاستفادة من الماء الحبسي، في حين تم تنظيم الفائض واستغلاله عن طريق الكراء (الجزاء).

ويعد هذا المتحف أول معلمة متحفية متخصصة في تاريخ وحضارة الماء بالمغرب، ومن شأنه أن يساهم في ترسيخ الوعي بقيمة الماء وتغيير نظرة الناس إليه، وكيفية التعامل معه، وإدراك قيمته النابعة من عراقة أساليب جلبه وتسييره وتوزيعه بالمدن العتيقة، وكذا بالبوادي، عبر تقنيات بالغة في الدقة والتنظيم المحكم على مدى تاريخ طويل من حضارة المغرب.

كما أن متحف محمد السادس لحضارة الماء بالمغرب ليس مجرد بناية تختزل أدوات ومعدات مرتبطة بالماء وتاريخه بالمغرب، بل هو مقاربة لفلسفة الماء وكل الحضارة المواكبة له على مدى تاريخ ضارب في القدم منذ ما قبل التاريخ، مرورا بالحقبة الرومانية والقرن الوسيط إلى العصر الحاضر.

ويوفر المتحف، الذي شيد على مساحة إجمالية بلغت 20 ألف متر مربع بني منها 3533 متر مربع، فيما تصل المساحة المغطاة الى 6105 متر مربع، ومساحة التهيئة الخارجية 16467 متر مربع، وفضاء للعروض الدائمة (2235 متر مربع) بثلاثة مستويات، وآخر للعروض المؤقتة (570 متر مربع)، بالإضافة إلى جناح تربوي يتضمن قاعات للتكوين والإعلاميات، وجناح إداري ومرافق أخرى على مساحة 3300 متر مربع، علاوة على مساحات خضراء.

تجدر الإشارة إلى أن سلاطين المغرب استنبطوا العيون ومدوا القنوات وجعلوها حبسا، ثم قاموا بتوزيع الماء عبر قنوات تنتهي إلى صهاريج صغيرة يعوض ماؤها بقدر الاستهلاك، حيث كان يتم تزويد المعامل بعد كفاية المرافق ذات الأولوية. ويرتقب أن يتم، بجانب هذا المتحف، تجهيز فضاء مفتوح مخصص لعرض التجهيزات والأدوات التي لها علاقة بتدبير الماء.

فقر وبؤس بتباروشت

فقر وبؤس بتباروشت

n,

 

القضاء يبرئ فقيه كُتاب وإمام مسجد بعد أربعة أشهر من الاعتقال الاحتياطي

بعد أشهر من الاعتقال .. القضاء يبرئ إماما من "اغتصاب قاصر"


بعد أشهر من تهمتي

قضت محكمة الاستئناف الجنائية بمدينة فاس ببراءة فقيه كُتاب وإمام مسجد من تهمتي "التغرير ومحاولة اغتصاب" تلميذته القاصر،، التي لا يتعدى عمرها عشر سنوات؛ وذلك بعد أربعة أشهر من الاعتقال الاحتياطي قضاها في أحد سجون العاصمة العلمية.

وقال عبد الناصر القاسمي، الفقيه الذي حصل على براءته من التهم الموجهة إليه، في اتصال مع هسبريس، إن القاصر التي اتهمته "لم تلتحق بالمؤسسة إلا أسبوعا واحدا فقط، وكانت في حالة طبيعية طيلة أيام الدراسة، ولاسيما اليوم الذي ادعت فيه أنه تحرش بها، وهي تهمة كانت لها أهداف الله وحده أعلم بها".

وأضاف قائلا: "لن أسامح من ظلمني في الدنيا والآخرة"، مردفا أن ما تدعيه القاصر ووالدها "مكيدة مدبرة ومؤامرة خبيثة الهدف منها النيل من سمعتي ومكانتي الاجتماعية، وبهدف غلق مؤسسة لحفظ كتاب الله وتعليمه، وهي المؤسسة التي تعرف إشعاعا كبيرا وتوافدا غير مسبوق لطلبة القرآن الكريم والعلوم الشرعية".

من جهته أكد محمد القاسمي، نجل الإمام، في تصريح لهسبريس، أن التلميذة القاصر ارتبكت أمام المحكمة؛ حيث تحدثت بكلام أكبر من سنها، وتكرر كلاما، وهو ما فاجأ القاضي أثناء الجلسة العلنية، فعزل الشهود عن بعضهم البعض، ما جعل البعض منهم يتراجع، مؤكدين أن ما جاء على لسان الضحية "محض كذب وبهتان الهدف منه الإيقاع بالشيخ، وتلفيق التهمة إليه لأهداف لا علم لهم بها".

وحصل الإمام المذكور على حكم البراءة بعد اقتناع المحكمة ببراءته بناء على مراحل التحقيق التي دامت أربعة أشهر. وعمت الفرحة تلاميذه ورفاقه؛ حيث استطاع الفقيه العودة إلى الكُتاب بعد انقطاع طويل، كما عاد إلى المنبر في أحد مساجد فاس حيث كان يشغل وظيفة خطيب جمعة.

وكانت مصالح الشرطة بدائرة الحي الجديد بالمنطقة الأمنية ببنسودة قد اعتقلت، في الصيف الماضي، الفقيه المعني بالأمر، بتهمة محاولته اغتصاب تلميذته القاصر، بعد شكاية تقدم بها أب الضحية، تورد أن "الإمام اختلى بالضحية، وأجلسها على ركبتيه، وقام بتقبيلها على شفتيها، وشرع في تحسس صدرها".

وذكر بيان ولاية أمن فاس حينذاك أن "الضحية فطنت إلى الفعل الإجرامي للإمام لمّا حاول تحسس أعضائها الحميميّة، وغادرت مسرعة إلى قسم الدروس الذي أخرجها منه إلى مكتبه الخاص، بدعوى تقديم عناية خاصة بها لتعلم الكتابة على اللوح الخشبي".

فتح طريق إقليميّة وإصلاح أخرى جهوية بتنغير

فتح طريق إقليميّة وإصلاح أخرى جهوية بتنغير
 

تعززت البنية التحتية الطرقية بإقليم تنغير بإعطاء انطلاقة أشغال بناء الطريق الإقليمية رقم 1521، وأشغال إصلاح أضرار الفيضانات على مستوى الطريق الجهوية رقم 704.

وأشرف عامل إقليم تنغير، عبد الحكيم النجار، في إطار الاحتفالات بالذكرى الـ41 للمسيرة الخضراء، على إعطاء انطلاقة أشغال بناء الطريق الإقليمية رقم 1521 الرابطة بين تنغير واكنيون، عبر تكيطـ على طول 53,953 كيلومترا، وهو المشروع الذي سيتم انجازه في إطار اتفاقية شراكة بين وزارة التجهيز والنقل والمجلس الإقليمي لتنغير بتكلفة مالية إجمالية فاقت ازيد من 78 مليون ردهم

ويشكل هذا المشروع، الذي ستستفيد منه حوالي 36 الف و782 نسمة باقليمي زاكورة وتنغير، حلم ساكنة جماعة اكنيون، وواكليم بالإضافة الى جماعة النقوب باقليم زاكورة، حيث كانت طالبت منذ سنوات ببناء هذه الطريق ، كونها تعتبر المسلك الأقرب من والى تنغير.

وقال المدير الاقليمي للتجهيز والنقل بتنغير، عبد الاله عزمي، إن هذا المشروع الطرقي سيكون له وقع اقتصادي واجتماعي على الساكنة الموجودة على طول هذه الطريق ، مشيرا الى ان هذا المشروع يندرج في إطار تحسين السلامة الطرقية وتجويد مستوى الخدمات بجهة درعة-تافيلالت ، بالإضافة إلى مواكبة النمو الاقتصادي والاجتماعي بهذه المناطق التي استهدفها.

انباء عن غضبة ملكية في الافق وسط حديث عن زيارة مدينة الحسيمة

--

انباء عن غضبة ملكية في الافق وسط حديث عن زيارة

مدينة الحسيمة


 

يُتدوال في الكواليس أن الملك محمد السادس غاضب من التطورات التي صاحبت مقتل محسن فكري، وانه أمر شخصيا بتتبع كل كبيرة وصغيرة في هذا الملف لتفتح ملفات أخرى متشعبة كلها تهم الفساد الإداري، مما يرجح أن تكون الغضبة الملكية القادمة اقوى وتعصف برؤوس كبيرة.
وتقول مصادر جد مطلعة، أن الملك محمد السادس يعتزم الوقوف على هذه التطورات بنفسه، مما يرجح أن يحل في زيارة مفاجئة لمدينة الحسيمة خلال اليومين المقبلين، اي مباشرة بعد عودته من الزيارة التي شملت بشكل رسمي دولتي رواندا وتنزانيا، فيما اجلت زيارة اثيوبيا، في الوقت التي حطت فيه الطائرة الملكية بالغابون اثناء رحلة العودة في اطار زيارة مودة ومجاملة من الملك للرئيس الغابوني عمر بانغو الذي تم اعادة انتخابه مؤخرا، وللشعب الغابوني ايضا الذي يكن لجلالته كامل التقدير والاحترام.

تطورات النزاع العقاري بين عائلات مغربية وإماراتي في أزرو

----


تطورات النزاع العقاري بين عائلات مغربيةوإماراتي في أزرو

 


في تطور مفاجئ للنزاع، القائم بين إماراتيين، وعائلات مغربية حول أرض في ضواحي مدينة أزرو، اعتقلت السلطات الأمنية 6 أشخاص، وذلك على خلفية رفضهم التوقيع على عدم اعتراضهم على الأرض محل النزاع، الموجودة في منطقة “إيمقران”، وبالتحديد على المحور الطرقي، الرابط بين مركز أزرو، وقرية “أدروش”.

وقال مصدر مطلع لـ”اليوم24″، إن المحكمة الابتدائية في أزرو قررت، اليوم الخميس، بعد جلسة ماراطونية، إرجاء النظر في قضية الأشخاص الستة، الذين يتابعون بتهمة “انتزاع عقار من حيازة الغير”، إلى تاريخ 03 نونبر المقبل.

وأوضح المصدر ذاته أن دفاع المتهمين تقدم بملتمس رفع الاعتقال الاحتياطي، لانعدام مبرراته القانونية، لكن المحكمة رفضت تمتيع المتهمين بالسراح المؤقت، وقررت إيداعهم السجن المحلي في أزرو.

وحسب معطيات حصل عليها “اليوم24″، فإن دفاع المتهمين راسل وزير العدل، ورئيس الحكومة، والمجلس الوطني لحقوق الإنسان، كما تعتزم بعض الجمعيات تنظيم ندوة صحافية لتوضيح وقائع القضية، لأنها تشكل نكوصا، وردة في مجال حقوق الإنسان في المغرب، كما أكد ذلك فاعل حقوقي.

جدير بالذكر أن إماراتيين حلوا، يوم الثلاثاء الماضي، مدعمين برجال القوة العمومية، في منطقة “إيمقران” في ضواحي مدينة أزرو، للضغط على عائلات من أجل تمكينها من الأرض، التي تقدر مساحتها بما يزيد عن 1000 هكتار، حيث يدعي إماراتي توفره على عقود شراء الأرض، محل النزاع، بينما تتشبث عائلات بملكيتها، واستغلالها لها منذ ما يزيد عن 50 سنة، وتتوفر على وثائق، وعقود تثبت ادعاءاتها.

وتحوم شكوك حول طبيعة العقود، التي تدعي الجهة الإماراتية حيازتها، بينما تنبه مصادر إلى أن الأمر يتعلق بتفويت مشبوه لما يزيد عن 1000 هكتار، نتج عنه حرمان أصحاب الأرض من حقوقهم.

البحث
التصنيفات
إعلان
-
التغذية الإخبارية
    التقويم
    « يوليو 2018 »
    أح إث ث أر خ ج س
    1 2 3 4 5 6 7
    8 9 10 11 12 13 14
    15 16 17 18 19 20 21
    22 23 24 25 26 27 28
    29 30 31        
    التغذية الإخبارية