تراجع وتدهور السوق الأسبوعي الموجود بتاسريرت

 

تراجع وتدهور السوق الأسبوعي الوحيد الموجود بتاسريرت

- تراجع وتدهور السوق الأسبوعي الوحيد الموجود بتاسريرت أصبح سوق الجامع تاسريرت شبه مهجور بترك أغلب محلاته من طرف أصحابها زيادة على الانتشار الواسع للقمامة والأتربة به ما أدى إلى خلق وظهور ظاهرة بيع الخضر والفواكه و السلع ومختلف المواد الاستهلاكية المعروضة أمام أشعة الشمس ‎بالمقابل أهل القرى في ابنارن وتزركين سعداء بدكاكينهم الجديدة وقد وفر اصحابها على الساكنة مشقة الذهاب للاسواق المجاورة و تقديم خدمات و تسهيلات في الاداء واصبح دهابهم للسوق يقتصر على استخراج نسخ عقد الازدياد او تصحيح امضاء الوتاءق - " عبدالله"و"الطييب" "ومشيل" (ساءح اجنبي ) في تزركين من الزبناء تغمرهم " ‎الغبطة والسرور ....انه عمل مريح يقضي البقالون نهارهم في دكاكينهم يتحدثون مع الزبناء من أهل القرى المجاورة ومع السياح اللذين ياثون من "ايت منصور" و"تمكدشت " الى تزركين بعد سفلتة الطريق الى افلا اغير ..يعدون الشاي و يبيعون كل شئ من مواد تموينية غداءية عطارة معدات أقمشة فواكه وخضر وكل ما يحتاجه أهل القرية يمكن للبقال أن يعرضه للبيع في دكانه وما إن يقترب موعد اذان صلاة العشاء حتى يعودوا الى ديارهم . -تراجع وتدهور السوق الأسبوعي الوحيد الموجود بتاسريرت
التعليقات
التعليقات

إضافة تعليق

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.

البحث
التصنيفات
إعلان
-
التغذية الإخبارية
    التقويم
    « يوليو 2018 »
    أح إث ث أر خ ج س
    1 2 3 4 5 6 7
    8 9 10 11 12 13 14
    15 16 17 18 19 20 21
    22 23 24 25 26 27 28
    29 30 31        
    التغذية الإخبارية